بعد الإنفصال القاسي.. براد بيت ينغلق على نفسه

بعد الإنفصال القاسي.. براد بيت ينغلق على نفسه

162
0
مشاركة

يبدو أنّ النجم العالميّ براد بيت Brad Pitt ، لم يتجاوز مرارة الانفصال عن زوجته النجمة أنجلينا جولي Angelina Jolie رغم مرور 6 أشهر، إذ إنه عاد ليختلي بنفسه في استوديو لوس أنجلوس لليالٍ طويلة، ليتأقلم مع انفطار قلبه.ويقوم النجم البالغ من العمر 53 عاماً حالياً، بالعمل على منحوتة تحت إشراف صديقه الفنان البريطاني توماس هاوسيغو، حيث يُمضي حوالى 15 ساعة يومياً في هذا الاستوديو، ويعمل حتى ساعات متأخرة من الليل وإلى أن يطلع الصباح، وهو يستمع إلى قائمة أغنيات حزينة.

وقد تمكنت عدسات كاميرات الباباراتزي من التقاط صور للنجم، وهو يقود دراجته النارية للتوجه إلى استوديو لوس أنجلوس الفني، ليبدأ العمل على مشروعه، ، ثم تبعه صديقه توماس وفريق من المساعدين، ولكن عندما حلّ الظلام غادر الجميع وبقي براد وحده، ليخلو الجو لإبداعه الفنّي.

يشار إلى أنّ أنجلينا جولي البالغة 41 عاماً، عادت مؤخراً إلى لوس أنجلوس، بعد أن اصطحبت أولادها الستة إلى أوروبا، حيث تحدثت في لندن لمناصرة الجهود الجبارة لتوثيق وملاحقة جرائم الاغتصاب والعنف الجنسي في الحروب، كما دافعت بشدة عن الأمم المتحدة في احتفال بجنيف، لتكريم “سيرجيو فييرا دي ميللو” المبعوث الأممي إلى العراق، الذي توفي في عام 2003 إثر استهدافه بتفجير في بغداد.

 

أنجلينا جولي وبراد بيت من التمثيل إلى بيع زيت الزيتون

 

 

اترك تعليق